الجمعة 28 / يوليو / 2017
أخر الأخبار

تصفح جريدتنا الورقية

إستطلاع الرأي

ما هو رأيكم في الشكل الجديد للموقع ؟

View Results

Loading ... Loading ...

كاريكاتير

حمل تطبيقنا

الرئيسية » أخبار جهة مراكش آسفي » الجامعة الخاصة بمراكش والاكاديمية الدولية للطيران محمد السادس يوقعان شراكة بحضور وسائل الاعلام.
20170705_195504

الجامعة الخاصة بمراكش والاكاديمية الدولية للطيران محمد السادس يوقعان شراكة بحضور وسائل الاعلام.

وقعت شراكة للتعاون بين الجامعة الخاصة بمدينة مراكش والاكاديمية الدولية للطيران محمد السادس , وذلك مساء يوم الاربعاء 50 من الجاري بمقر الجامعة الخاصة طريق امزميز بمدينة مراكش وبحضور مكثف للصحفيين ووسائل الاعلام المختلفة.

هذه الشراكة للتعاون , التي أشرف على توقيعها كل من “محمد الكنيدري”  رئيس الجامعة الحرة بمراكش، و “عبد الله منو” مدير الأكاديمية الدولية محمد السادس للطيران المدني، تهدف إلى توطيد أواصر التعاون بين الجامعة والأكاديمية،حيث سيعمل الطرفان بموجب هذه الاتفاقية على وضع لبنات وتطوير التعاون بين المؤسستين في إطار يتماشى مع تطلعات واهدافهما المشتركتين، كما تهدف هذه الاتفاقية إلى وضع أسس العمل المشترك بغية تحقيق الأهداف المتوحشة لما فيه صالح الطلبة.

“محمد الكنيدري” عبر عن سعادته بتوقيع هذه الإتفاقية، التي ستشكل دفعة قوية في تجويد عملية تكوين الطلبة في شعبة المهندسين في مجال الطيران المدني، الجامعة تتها لانطلاقة في هذه الشعبة، وذلك تماشيا مع حاجيات الدولة المغربية من الأطر في مجال الطيران المدني والتقنيات المرتبطة به، وذلك بالموازاة مع الطلب المتنامي من طرف عمالقة صناعة الطيران المدني،  على الكفاءات المغربية المتخصصة في المجال، بعدما أصبح المغرب من الدول المصنعة في مجال الطيران، مؤكدا على أن الجامعة والأكاديمية، ستعملان على تطوير مناهج التكوين بشعبة الطيران المدني ، وتبادل الخبرات، والبيدوغوجيا، واستغلال الخبرة التي راكمتها الأكاديمية عبر سنوات من العمل في تكوين ربانية وتقني ين ومهندسين منين في مجال الطيران المدني، كما أبرز “الكنيدري” أن الجانبان سيعملان بموجب هذه الاتفاقية على تطوير وتشجيع البحث العلمي والتكنولوجي، وذلك بتمويل وتطوير مشاريع تصب في مجملها لما فيه صالح صناعة وتكنولوجيا الطيران المدني.

بدوره أكد “عبد الله منو” مدير الأكاديمية الدولية محمد السادس للطيران المدني، اعتبر هذه الاتفاقية ذات أهمية كبرى، على اعتبار أنها تؤسس للتعاون بين القطاع العام والخاص، وخلص الأستاذ “منو” محاور التعاون عبر هذه الاتفاقية في ثلاث قطاعات مهمة  هي التكوين المستمر، التكوين الاساسي،  البحث العلمي وتبادل الخبرات ومجموعة من المبادلات التي تخص التجارب التي راكمتها الأكاديمية بحكم اختصاصها في مجال الطيران المدني، والمجالات المرتبطة به، وتصدير المعارف والتكنولوجيات، كما أبرز أن الأكاديمية ستستفيد من الكفاءات التي تزخر بها الجامعة الدولية خاصة في مجال التدبير، والبنات التحتية التي تتوفر عليها الجامعة، بحكم انفتاح الأكاديمية على كل المسالك التعليمية المرتبطة بالطيران المدني وتكنولوجياته.

بالموازاة مع ذلك تم إحداث شعبة للطيران المدني بالجامعة الخاصة لمراكش، مدة التكوين بها تمتد لثلاث سنوات إضافة ألى سنتين من التعليم بالمدارس العليا، والأقسام التحضيرية، يستفيد منها المتخرج من دبلوم مهندس في مجال الطيران، وكافة المجالات المرتبطة به، وهي شعبة تم أحداثها بعد دراسة معمقة وشاملة لحاجات القطاع من الكفاءات التقنية، وبهدف مواكبة السياسات العمومية في القطاع، وتطوير وتشجيع البحث العلمي والتكنولوجي.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *